خنيفرة تتعزز بمصلحة للأمراض النفسية بالمستشفى الإقليمي

img
سلايدر 0 admin

خنيفرة تتعزز بمصلحة للأمراض النفسية بالمستشفى الإقليمي

أشرف وزير الصحة السيد أناس الدكالي رفقة السيد عبد السلام بكرات والي جهة بني ملال خنيفرة والسيد محمد فطاح عامل إقليم خنيفرة و السيد صالح اوغبال رئيس المجلس الإقليمي والسيد ابراهيم اعبا رئيس المجلس البلدي والسيد حسن العلاوي رئيس مجموعة الجماعات الاطلس ومسؤولي الأجهزة القضائية والأمنية ورؤساء الإدارات اللامركزية بالمنطقة، وأيضا عدد من المنتخبين والبرلمانيين و بعض الفعاليات الإعلامية محليا ووطنيا ٬ اليوم الأربعاء بمدينة خنيفرة، على تدشين مصلحة الأمراض النفسية بالمستشفى الإقليمي لخنيفرة، والإطلاع على مجموعة من المشاريع الصحية بهذا الإقليم .

و تندرج هذه المصلحة في إطار تنفيذ المخطط الوطني للصحة النفسية والعقلية ، حيث تم تشيده على مساحة قدرها ألف وعشرون متر مربع، وذلك وفق مواصفات هندسية عالية الجودة.

حيث تشتمل هذه المصلحة المتواجدة ضمن المستشفى الإقليمي لخنيفرة على قطب للاستشفاء بطاقة استيعابية تصل الى 25 سريرا، وحدة للاستشفاء و عدة قاعات للاستشارات الطبية.

 كما تتوفر على مكتب للطبيب و مكتب الممرض المسؤول عن المصلحة و عدة غرف متعددة التخصصات وقاعتين للأنشطة الموازية ، بالاضافة الى فضاء للاستقبال وفضاء أخضر وصيدلية، ومرافق أخرى.

وأكد وزير الصحة السيد أناس الدكالي ، في تصريح له، أن هذه المصلحة تتوفر على تجهيزات بيوطبية حديثة وعالية الجودة الى جانب سيارات للاسعاف، وموارد بشرية مختصة من أطباء وممرضين وأطر إدارية وتقنية، بما يكفل تدبير وتسيير هذه المصلحة بشكل جيد، ويضمن خدمات طبية وعلاجية في مستوى انتظارات المرضى وذويهم بربوع هذا الإقليم .

 وأضاف المندوب الإقليمي للصحة بخنيفرة ان مصلحة الأمراض النفسية التي ثم تدشينها بالمستشفى الإقليمي لخنيفرة جاءت لتوسع الخدمات الصحية وتعزيز العرض الصحي وتقريب الخدمات التطبيبية النفسية للمرضى .

وبخصوص المشاريع الصحية التي سيتم إعطاء انطلاقتها او تدشينها بربوع جماعات بالاقليم فهي ستحسن الخدمات المقدمة لساكنة الجماعات القروية وتوسيع العرض الصحي بها وتقريب الخدمات للساكنة .

وتجدر الإشارة الى أنه، وفي إطار  الزيارة الميدانية للسيد وزير الصحة لإقليم خنيفرة ثم زيارة ورش مستشفى القرب بالقباب المنجز من طرف المجلس الاقليمي لخنيفرة و الاطلاع على مركز القصور الكلوي بمريرت وإ عطاء الانطلاقة لإعادة بناء المركز الصحي القروي من الفئة الثانية بمولاي بوعزة وإعادة بناء المركز الصحي امالو بخنيفرة .

وبجماعة القباب ثم إعطاء انطلاقة الوحدات الطبية المتنقلة لتقديم الخدمات بالمناطق النائية والصعبة الولوج والانطلاقة الفعلية لقافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة ساكنة هذه الجماعة والمناطق المجاورة لها .

مواضيع متعلقة

اترك رداً

شركاؤنا

© Cpkhénifra IFRIKIALIVE S.A.R.L

 Copyright © ZouhirNASRI : +212643446060